بالتزامن مع اجتماع المجلس الأعلى للجامعات : احتجاجات أكاديمية تطالب باستقلال العملية التعليمة ووقف تدهورها بجامعة صنعاء
الإثنين , 2 أبريل 2012
رأي نيوز / صنعاء - ماجد الشعيبي : 
وقف العشرات من أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم بجامعة صنعاء صباح اليوم الأحد امام بوابة الجامعة بالتزامن مع اجتماع المجلس الأعلى للجامعات، مطالبين بتحقيق الاستقلال التعليمي وإصلاحه والحد من تدهوره وتحقيق الاستقلال الفعلي للجامعة مالياً وإدارياً وأكاديمياً. 
وفي تصريح خاص قال رئيس قسم الإذاعة والتلفزيون بكلية الإعلام الدكتور عبدالرحمن الشامي أن الوقفة الاحتجاجية تأتي من منطلق الحرص على الجامعة وعلى العملية التعليمية والأكاديمية وايقاف التدهور الذي تعيشه الجامعة والذي وصفه الشامي "بالمخيف " والمضر بالعملية التعليمية. 
ويتمثل بداية الإصلاح  كما قال "الشامي" بانتخاب رئيس للجامعة وبعدها عمداء للكليات وفقاً لمعايير اكادمية بعيداً عن العملية السياسية . 
من جهته أكد الدكتور جميل عون أن هيئة التدريس بجامعة صنعاء وعمران منذ فترات مبكره قبيل انطلاق الثورة عملت على رفع  شعار اصلاح التعليم الجامعي كمدخل رئيس لإصلاح المجتمع  كون العملية التعليمية قد عانت من التدنى بسب السياسات التي كان يمارسها النظام السابق ،من خلال اختراق القوانين التي وضعها بنفسه ومنها ألغاء القوانين الخاصة بالقيادات الأكاديمية وتسيس العمل الجامعي والتعليمي اضافة  إلى الهاجس الأمني الذي كان  مسيطرا على الجامعة وظلت المطالب كما اكد الدكتور مرفوعة  ولكنها لم تكن تلقى ردة فعل . 
وعن وقفة اليوم أكد عون أنها تأتي من أجل تعديل قانون الجامعات والتعليم العالي بما يؤكد حق هيئة التدريس في اصلاح التعليم الجامعي لخدمة المجتمع. 
واكد عون أن تعديل القوانين الخاصة بتعيين القيادات الجامعية  وفق شروط ومعايير أكاديمية معينية لا تنطلق  من الجانب الحزبي الضيق والسياسي والفئوي  بما يضمن أن تكون هناك  جامعات مهابة وقوية وتمكينها من خدمة المجتمع بالمعارف المنشودة  هي أهم أهداف احتجاجات هيئة التدريس بالجامعة . 
وتمنى عون ان يخرج  الاجتماع الذي عقده المجلس الأعلى للجامعات بحضور رئيس الوزراء باسندوة بما يطمئن كافة أعضاء هيئة التدريس استجابة  لمطالبهم العلمية لإصلاح العملية التعليمة بكل الجامعات اليمنية . 
صحيفة رأي الإخبارية / اليمن - raynews.net