وزير خارجية المانيا: لا يجب السماح لليمن بالانزلاق نحو الفوضى .. والخارجية الأمريكية تدعو إلى بدء العملية الانتقالية فى اليمن "فورا"
السبت , 22 أكتوبر 2011
رأي نيوز/ وكالات : 
قال وزير خارجية المانيا جويدو فيستر فيلا  إنه لا يجب السماح لليمن بالانزلاق نحو الفوضى، مشيرا إلى أن قرار مجلس الأمن إشارة واضحة للمجتمع الدولي بضرورة إنهاء العنف والأزمة السياسية التي تعيشها اليمن حاليا. 
وأوضح فيستر فيلا، في بيان صحفي، اليوم أن اليمن يتهددها يوميا خطر الانزلاق إلى الفوضى وهو ما يخشى منه الأفراد في اليمن وأفراد المجتمع الدولي أيضا . 
وأشار أن الطريق الوحيد هو إيجاد حل سياسي من خلال مجلس التعاون الخليجي، وأنه لا بد للرئيس على عبدالله صالح أن يفسح المجال لبداية جديدة. 
وأكد فيستر فيلا على أن ألمانيا حريصة على دعم اليمن في المرحلة الانتقالية الجديدة . 
من جانبها دعت الولايات المتحدة أمس، الجمعة، إلى بدء العملية الانتقالية فى اليمن "فورا"، وذلك تعليقا على تبنى مجلس الأمن الدولى قرارا يطالب بتنحى الرئيس اليمنى على عبد الله صالح. 
وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية مارك تونر فى بيان إن "المجتمع الدولى وجه اليوم رسالة واضحة وموحدة"، واصفا القرار الذى يحمل الرقم 2014 بأنه "مرحلة مهمة" فى اتجاه إنهاء الأزمة، مضيفا أن الطريقة الوحيدة للرد على تطلعات اليمنيين هى "البدء فورا بعملية انتقالية للسلطة" تستند إلى الخطة التى تقدمت بها دول مجلس التعاون الخليجى. 
وتنص هذه الخطة على تسليم صالح السلطة إلى نائبه خلال 30 يوما من تاريخ توقيعه لها مقابل حصوله مع المقربين منه على حصانة. 
ووعد صالح مرارا بالتوقيع على الخطة، إلا أنه أحجم فى المرات كافة عن القيام بذلك. وكانت الولايات المتحدة رفضت الأربعاء الماضى الشروط الجديدة التى وضعها صالح لتنحيه معتبرة أن إعطاء ضمانات إضافية ليس أمرا ضروريا.
 
*الصورة لوزير خارجية المانيا جويدو فيستر
صحيفة رأي الإخبارية / اليمن - raynews.net