ط¨ط¯ظˆظ† ط¹ظ†ظˆط§ظ†-1
 
    حزب الرابطة يرحب بقرار مجلس الأمن 2140    بيان هام صادر عن اللجنة التنفيذية لحزب رابطة أبناء اليمن (رأي)    الإعلان عن استقلال قيادات وأعضاء وأنصار حزب الرابطة في الجنوب بكيان مستقل باسم الحزب "حزب رابطة الجنوب العربي الحر".    حزب الرابطة : أن عدم إطلاق سراح الأسير المرقشي والإصرار على بقائه أسيراً.. أو السير في طريق تنفيذ الحكم السياسي الظالم جريمة لا تسقط بالتقادم    سقوط عدد من جنود الجيش اليمني بين قتيل وجريح في هجوم شنه مسلحون مجهولون على نقطة عسكرية غربي شبام حضرموت    رئيس حلف قبائل حضرموت ينفي خبر تفجير إنبوب النفط في الهجلة    الأستاذ عبدالرحمن الجفري : المجتمع الدولي ليس أداة بيد مراكز قوى صنعاء إن أثبتنا تمسكنا بأهدافنا بوضوح.. وقضية جنوبنا وشعبنا حق طاهر.. فليكن ثوبنا الذي نلبسه    الأمين العام لحزب الرابطة محسن بن فريد : نحن جزء من شعب الجنوب ولا يمكن أن نتخلى عنه ولا نعتقد أن مجلس الأمن سيقف ضد خيارات الشعوب    ضمنتها رفضها لمخرجات الحوار اليمني : مكونات الثورة السلمية التحررية الجنوبية تبعث برسالة مشتركة إلى رئيس وأعضاء مجلس الأمن الدولي    حضرموت : الجيش اليمني يُهاجم بسلاح الآر بي جي نقطة جثمة على مدخل القطاع 10 جنوبي سيئون

الأخبار
مسلحون يختطفون عنصر أمني ايطالي يعمل في السفارة الايطالية في صنعاء
الإثنين , 30 يوليو 2012 م
طباعة أرسل الخبر

رأي نيوز/ أ ف ب :

افادت اجهزة الامن اليمنية ومصدر دبلوماسي غربي ان عنصرا امنيا يعمل في السفارة الايطالية في صنعاء تعرض للخطف الاحد على ايدي مسلحين.

واوضحت هذه المصادر ان مسلحين خطفوا العنصر الامني الايطالي بالقرب من مقر السفارة جنوب غرب العاصمة اليمنية.

وقال مصدر امني لفرانس برس ان رجل الامن الايطالي "اقتيد الى جهة غير معروفة" مضيفا ان تحقيقا فتح لمحاولة معرفة هوية الخاطفين وتحديد مكان المخطوف.

وتكثر في اليمن عمليات خطف الاجانب من قبل القبائل المدججة بالسلاح والتي تستخدم عمليات الخطف هذه كوسيلة ضغط لارغام السلطات على الاستجابة لمطالبها.

وخطف اكثر من 200 شخص في اليمن في السنوات ال15 الاخيرة. وافرج عن القسم الاكبر منهم سالمين.

واخر هؤلاء فرنسي يعمل مع اللجنة الدولية للصليب الاحمر اطلق سراحه في منتصف تموز/يوليو الحالي بعد خطفه في نيسان/ابريل الماضي في غرب اليمن.

ولا تزال معلمة سويسرية ودبلوماسي سعودي خطفا في اذار/مارس الماضي بين ايدي خاطفيهما.