ط¨ط¯ظˆظ† ط¹ظ†ظˆط§ظ†-1
 
    حزب الرابطة يرحب بقرار مجلس الأمن 2140    بيان هام صادر عن اللجنة التنفيذية لحزب رابطة أبناء اليمن (رأي)    الإعلان عن استقلال قيادات وأعضاء وأنصار حزب الرابطة في الجنوب بكيان مستقل باسم الحزب "حزب رابطة الجنوب العربي الحر".    حزب الرابطة : أن عدم إطلاق سراح الأسير المرقشي والإصرار على بقائه أسيراً.. أو السير في طريق تنفيذ الحكم السياسي الظالم جريمة لا تسقط بالتقادم    سقوط عدد من جنود الجيش اليمني بين قتيل وجريح في هجوم شنه مسلحون مجهولون على نقطة عسكرية غربي شبام حضرموت    رئيس حلف قبائل حضرموت ينفي خبر تفجير إنبوب النفط في الهجلة    الأستاذ عبدالرحمن الجفري : المجتمع الدولي ليس أداة بيد مراكز قوى صنعاء إن أثبتنا تمسكنا بأهدافنا بوضوح.. وقضية جنوبنا وشعبنا حق طاهر.. فليكن ثوبنا الذي نلبسه    الأمين العام لحزب الرابطة محسن بن فريد : نحن جزء من شعب الجنوب ولا يمكن أن نتخلى عنه ولا نعتقد أن مجلس الأمن سيقف ضد خيارات الشعوب    ضمنتها رفضها لمخرجات الحوار اليمني : مكونات الثورة السلمية التحررية الجنوبية تبعث برسالة مشتركة إلى رئيس وأعضاء مجلس الأمن الدولي    حضرموت : الجيش اليمني يُهاجم بسلاح الآر بي جي نقطة جثمة على مدخل القطاع 10 جنوبي سيئون

الأخبار
الأستاذ عبد الرحمن الجفري: بوفاة الأستاذ هشام باشراحيل فقد الجنوب وفقدت عدن مشعلاً من مشاعل النور وعلماً من أعلام الحرية
الأحد , 17 يونيو 2012 م
طباعة أرسل الخبر
رأي نيوز/ عدن :
نعى الأستاذ عبد الرحمن علي بن محمد الجفري رئيس حزب رابطة أبناء اليمن (رأي) الأستاذ الصحفي هشام محمد علي باشراحيل ناشر ورئيس تحرير صحيفة الأيام الذي وافته المنية اليوم في إحدى مستشفيات المانيا.
وقال الأستاذ الجفري في بيان النعي :
فقد الجنوب وفقدت عدن "النور" ابناً باراً  كان مشعلاً من مشاعل النور وعلماً من أعلام الحرية وصانعاً رئيسياً من صنّاع الحراك السلمي الراشد في الجنوب.. وفقدنا في ساحة العمل السياسي عامة وفي حزب الرابطة "رأي" ،خاصة، هامة إعلامية متميزة.. وفقدتُ أنا ،كشخص، صديقاً وفياً في زمن قلَّ فيه الوفاء والأوفياء.. لقد قدّم التضحيات الجسام في سبيل قضية آمن بها؛ وأصبحت تلك القضية ابنته الأثيرة.. آثرها على أهله وولده وماله ونفسه.. وتوفاه الله وهو شامخ لم ينثنِ للأعاصير وانتقل إلى ربه في الغربة شهيداً، قاسى الأمراض الناتجة عن ما تعرض له في سبيل القضية الجنوبية التي نذر نفسه لها.. فليبكه الجنوب فهو فقيده، ولتبكه أمه "عدن" فهو البار بها، وليبكه الحراك الجنوبي االسلمي الراشد فهو أهم مؤسسيه وصانعيه وناشريه، وليبكه الرجال فقد فقدوا رجلاً، ولتبكه النساء فقد كان مدافعاً عن حقوقهن، ولتبكه الشابات وليبكه الشباب فقد كان عميداً لكلية الصحافة التي تخرج منها جيل من الصحفيين والكتاب المهنيين والمحترمين.. ولتبكه أحرف الكلمات التي أعطاها وزناً وقيمة وأثراً وتأثيراً.. وليبكه القراء الذين كانوا يجدون في صحيفة "الأيام" ما يعكس همومهم ورؤاهم ويعبر عن طموحاتهم.. ولتخرج عدن "النور" بكل سكانها وشرائحها والجنوب بكل فئاته في الوداع الأخير للشهيد هشام محمد علي باشراحيل، فهذا حق له وواجب عليها.. وليكن يوم تشييعه إلى مثواه الأخير يوم أمن لا يعكره صوت رصاص احتراماً لنهجه السلمي ولعدن "النور" والمحبة والسلام. وأناشد فخامة الأخ الرئيس المشير عبدربه منصور هادي أن يصدر قراراً رئاسياً نافذاً بإلغاء كل ما اتُخذ ضد صحيفة "الأيام" وناشريها والعاملين لديها أو لديهم من إجراءات وممارسات ومحاكمات وأحكام وأن يستخدم صلاحياته الرئاسية لإنجاز هذا الأمر قبل تشييع الشهيد الفقيد إلى مثواه الأخير لينام قرير العين فلقد كانت تلك الإجراءات أحد أهم أسباب تفاقم أمراضه. 
وأتقدم بخالص العزاء لحرم الشهيد المحترمة الصابرة معه على كل ما تعرض له، ولأخيه الدمث تمام، ولابنائه الشجعان ولكل أسرتهم الكريمة، ولكل منسوبي وكتّاب صحيفة "الأيام" وقرائها، ولشعبنا الذي تعلق بها وبالشهيد الفقيد.. وللحراك السلمي الراشد.. وقبل كل ذلك وبعده أعزي نفسي.. وإنني على ثقة كاملة أن هذا الشعب العظيم الذي أنجب هشام باشراحيل يوجد في صفوفه من سيواصل المسيرة.. رحم الله "أبو باشا" وأسكنه فسيح جناته وألهم الجميع الصبر والسلوان.. وقد شاء الله أن يرحل فقيدنا إلى جواره يوم ليلة الإسراء والمعراج في شهر رجب الأصب الذي تصب فيه الرحمات صباً.. فنسأله سبحانه أن يشمله بتلك الرحمات. 
 
                                  عبدالرحمن علي بن محمد الجفري 
 
                                  رئيس حزب رابطة أبناء اليمن "رأي" 
وفي سياق متصل بعث الأستاذ عبد الرحمن علي بن محمد الجفري رئيس حزب الرابطة (رأي) برقية عزاء ومواساة إلى الأستاذ تمام محمد باشراحيل والأبناء باشراحيل ومحمد وهاني هشام باشراحيل وأسرة الفقيد هشام باشراحيل وأسرة صحيفة الأيام الغراء في ما يلي نصها :
الأخ الأستاذ تمام محمد علي باشرحيل 
والابناء الأعزاء/باشراحيل ومحمد وهاني هشام باشراحيل 
وكافة أسرة الفقيد هشام باشراحيل 
والأخوة أسرة صحيفة "الأيام" الغراء                                    حفظهم الله 
       السلام عليكم ورحمة الله وبركاته: 
       نتقدم إليكم بأحر التعازي والمواساة القلبية في وفاة الأخ الفقيد الأستاذ/هشام محمد علي باشراحيل، رحمه الله.. 
ونحن إذ نعزيكم في وفاة الفقيد.. فإننا نعزي أنفسنا، ونعزي مدينة "عدن" التي فقدت أحد أبنائها البررة، ونعزي شجاعة الكلمة، وحرية الرأي، والقلم الجريء.. ونبتهل إلى الله –العلي القدير– أن يتغمد الفقيد بواسع الرحمة ويشمله بكامل المغفرة ويسكنه فراديس الجنان.. ويهلمكم والجميع الصبر والسلوان.. فلله ما أخذ ولله ما أعطى، ولا نقول إلا ما يرضي ربنا، إنا لله وإنا إليه راجعون. 
 
                                                           أخوكم 
 
                                             عبدالرحمن علي بن محمد الجفري 
 
                                            رئيس حزب رابطة أبناء اليمن "رأي"