ط¨ط¯ظˆظ† ط¹ظ†ظˆط§ظ†-1
 
    حزب الرابطة يرحب بقرار مجلس الأمن 2140    بيان هام صادر عن اللجنة التنفيذية لحزب رابطة أبناء اليمن (رأي)    الإعلان عن استقلال قيادات وأعضاء وأنصار حزب الرابطة في الجنوب بكيان مستقل باسم الحزب "حزب رابطة الجنوب العربي الحر".    حزب الرابطة : أن عدم إطلاق سراح الأسير المرقشي والإصرار على بقائه أسيراً.. أو السير في طريق تنفيذ الحكم السياسي الظالم جريمة لا تسقط بالتقادم    سقوط عدد من جنود الجيش اليمني بين قتيل وجريح في هجوم شنه مسلحون مجهولون على نقطة عسكرية غربي شبام حضرموت    رئيس حلف قبائل حضرموت ينفي خبر تفجير إنبوب النفط في الهجلة    الأستاذ عبدالرحمن الجفري : المجتمع الدولي ليس أداة بيد مراكز قوى صنعاء إن أثبتنا تمسكنا بأهدافنا بوضوح.. وقضية جنوبنا وشعبنا حق طاهر.. فليكن ثوبنا الذي نلبسه    الأمين العام لحزب الرابطة محسن بن فريد : نحن جزء من شعب الجنوب ولا يمكن أن نتخلى عنه ولا نعتقد أن مجلس الأمن سيقف ضد خيارات الشعوب    ضمنتها رفضها لمخرجات الحوار اليمني : مكونات الثورة السلمية التحررية الجنوبية تبعث برسالة مشتركة إلى رئيس وأعضاء مجلس الأمن الدولي    حضرموت : الجيش اليمني يُهاجم بسلاح الآر بي جي نقطة جثمة على مدخل القطاع 10 جنوبي سيئون

الأخبار
الزميل مهيب زوى يحصل على المركز الأول في مسابقة أفضل مقال عن حقوق المرأة
الأحد , 6 مايو 2012 م
طباعة أرسل الخبر

 رأي نيوز/ صنعاء

توّج مقال "اليمنيات ينسجن ربيعهن" للزميل الصحفي مهيب زوى من صحيفة  "أخبار اليوم" باليمن بالجائزة الأولى (2000 دولارا أمريكيا) في الدورة العاشرة لمسابقة أفضل مقال صحفي حول موضوع "مشاركة المرأة العربية في مسارات الانتقال الديمقراطي في البلدان العربية" التي ينظمها سنويا مركز المرأة العربية للتدريب والبحوث "كوثر" بدعم من الاتحاد الدولي لتنظيم الأسرة-إقليم العالم العربي، ويعلن عن نتائجها في إطار الاحتفالات باليوم العالمي لحرية الصحافة. واعتبر أعضاء لجنة تحكيم المسابقة أن مقال الزميل زوى قُدم عبر روبورتاج جميل وفكرة وافية عن بروز دور استثنائي إلى حد ما غير متوقع للمرأة اليمنية المحرومة من حريات كثيرة تتمتع بها نساء بلدان شهدت أيضا ثورات كتونس ومصر..

وكان الزميل مهيب سبق وأن حاز على نفس المركز في نفس الجائزة العام قبل الفائت في موضوع متعلق باستخدام المرأة اليمنية للتكنولوجيا سيما شبكات التواصل الاجتماعي..

وتقدم لهذه المسابقة 45 مقالاً تناولت مواضيع شتى رصدت في مجملها مشاركة النساء العربيات في المراحل الانتقالية بالتركيز على مسائل عديدة ومختلفة من أهمها واقع أوضاع النساء وحقوقهن ما بعد الربيع العربي، لتبلغ حصيلة المسابقة في دورتها العاشرة 45 مقالا مرشحا من صحافيين وصحافيات من 15 بلدا عربيا هي اليمن وفلسطين والعراق والمغرب ومصر والجزائر والسعودية والأردن وموريتانيا والبحرين وتونس وسوريا والسودان والكويت والإمارات.