ط¨ط¯ظˆظ† ط¹ظ†ظˆط§ظ†-1
 
    حزب الرابطة يرحب بقرار مجلس الأمن 2140    بيان هام صادر عن اللجنة التنفيذية لحزب رابطة أبناء اليمن (رأي)    الإعلان عن استقلال قيادات وأعضاء وأنصار حزب الرابطة في الجنوب بكيان مستقل باسم الحزب "حزب رابطة الجنوب العربي الحر".    حزب الرابطة : أن عدم إطلاق سراح الأسير المرقشي والإصرار على بقائه أسيراً.. أو السير في طريق تنفيذ الحكم السياسي الظالم جريمة لا تسقط بالتقادم    سقوط عدد من جنود الجيش اليمني بين قتيل وجريح في هجوم شنه مسلحون مجهولون على نقطة عسكرية غربي شبام حضرموت    رئيس حلف قبائل حضرموت ينفي خبر تفجير إنبوب النفط في الهجلة    الأستاذ عبدالرحمن الجفري : المجتمع الدولي ليس أداة بيد مراكز قوى صنعاء إن أثبتنا تمسكنا بأهدافنا بوضوح.. وقضية جنوبنا وشعبنا حق طاهر.. فليكن ثوبنا الذي نلبسه    الأمين العام لحزب الرابطة محسن بن فريد : نحن جزء من شعب الجنوب ولا يمكن أن نتخلى عنه ولا نعتقد أن مجلس الأمن سيقف ضد خيارات الشعوب    ضمنتها رفضها لمخرجات الحوار اليمني : مكونات الثورة السلمية التحررية الجنوبية تبعث برسالة مشتركة إلى رئيس وأعضاء مجلس الأمن الدولي    حضرموت : الجيش اليمني يُهاجم بسلاح الآر بي جي نقطة جثمة على مدخل القطاع 10 جنوبي سيئون

الأخبار
فرع حزب الرابطة (رأي) بمحافظة عدن يدين عمليات التفجير الانتحاري في البريقة والمنصورة ولودر
الخميس , 19 أبريل 2012 م
طباعة أرسل الخبر
رأي نيوز / عدن :
دان فرع حزب رابطة أبناء اليمن (رأي) بمحافظة عدن عملية التفجير الانتحاري التي شهدها حي البريقا بمحافظة عدن مسا أمس الأربعاء وما سبقها من عمليات انتحارية شهدها حي المنصورة ومدينة لودر بمحافظة أبين وراح ضحيتها عدد من الأبرياء.
وقال الفرع في بيان أصدره اليوم ( إننا  وفي الوقت الذي نأسف فيه لقتل النفس البريئة التي حرم الله قتلها، لا نرى في هذا العنف المفخخ إلا إرهابا للنساء والأطفال وإقلاقا لسكينة المجتمع ولا يمكن له أن يحقق أية أهدافا سياسية على الإطلاق بل على العكس من ذلك فأنه يشحن المجتمع ضد من يقف خلف هذه التفجيرات، الذي ستكشفه الأيام، ويحوله إلى خصم لكل مواطن بغض النظر عن انتمائه السياسي الأمر الذي يحرق صاحبه سياسيا أن كان له مشروع سياسي). 
مشيرا إلى أن فرض الرأي بالقوة والوصاية على قناعات الناس ولى والى غير رجعة ومجرد التفكير في إعادة عجلة الحياة إلى الوراء نرى فيه ضربا من الجنون، ونحن في الوقت الذي نؤمن بحق كل صاحب رأي في أن يعبر عن رأيه سلميا ويسوقه في المجتمع فأننا نرفض العنف من أي طرف كان وتحت أي يافطة كانت.   
وفي ما يلي نص البيان :
شهد حي البريقا بمحافظة عدن تفجيرا انتحاريا مساء يوم الأربعاء 28/4/2012م أودى بحياة منفذيه فقط وهو نسخة طبق الأصل من حادث آخر شهده حي المنصورة الأسبوع المنصرم، فيما شهدت لودر الأبية تفجيران انتحاريان أوديا بحياة أبرياء وفي التفجيرات الأربعة وما سبقها ذهبت حياة شباب من منفذي هذه العمليات هدرا. 
إننا في حزب الرابطة (رأي)، وفي الوقت الذي نأسف فيه لقتل النفس البريئة التي حرم الله قتلها، لا نرى في هذا العنف المفخخ إلا إرهابا للنساء والأطفال وإقلاقا لسكينة المجتمع ولا يمكن له أن يحقق أية أهدافا سياسية على الإطلاق بل على العكس من ذلك فأنه يشحن المجتمع ضد من يقف خلف هذه التفجيرات، الذي ستكشفه الأيام، ويحوله إلى خصم لكل مواطن بغض النظر عن انتمائه السياسي الأمر الذي يحرق صاحبه سياسيا أن كان له مشروع سياسي. 
أن فرض الرأي بالقوة والوصاية على قناعات الناس ولى والى غير رجعة ومجرد التفكير في إعادة عجلة الحياة إلى الوراء نرى فيه ضربا من الجنون، ونحن في الوقت الذي نؤمن بحق كل صاحب رأي في أن يعبر عن رأيه سلميا ويسوقه في المجتمع فأننا نرفض العنف من أي طرف كان وتحت أي يافطة كانت.   
لقد عانى وطننا وأهلنا كثيرا من نزعات ونزاعات التطرف التي أوصلتنا إلى ما نحن عليه اليوم، ولا يمكن أن تعالج آثار وكوارث التطرف بتطرف آخر ديني أو سياسي الأمر الذي يوجب علينا أن نذكر أهلنا بقوله تعالى (ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن) صدق الله العظيم. 
 
صادر عن فرع حزب رابطة أبناء اليمن (رأي) بمحافظة عدن 
19 / 4 / 2012 م